كلمة المدير التنفيذي

إلى كل من شارك في تأسيس هذا الجهاز الإسلامي الشامخ، وأرسى قواعده من ملوك ورؤساء دول وحكومات ومؤسسات وشخصيات إسلامية عالمية.

وإلى كل من ساهم بفكره، وقراره ووقته، وماله ودعائه، وبالأخص المملكة العربية السعودية، والإمارات العربية المتحدة، وإلى كل من تبرع وما زال عطاؤه متواصلاً.

وإلى جميع الشعوب الإسلامية بدول منظمة التعاون الإسلامي، والأقليات المسلمة في أنحاء المعمورة، التي تنظر لصندوق التضامن الإسلامي بعين الأمل والرجاء.

نتقدم لهم جميعاً بالشكر والتقدير، والمحبة والإحترام، داعين الله لكل المساهمين والداعمين للصندوق أن تكتب لهم صدقة جارية دائمة في موازين حسناتهم ،،،

المدير التنفيذي لصندوق التضامن الإسلامي

إبراهيم بن عبدالله الخزيم